أخبار العالم

دار الإفتاء المصرية تعتبر نوم النساء على بطونهن مكروها وتجيزه بشرط وحيد

اعتبرت دار الافتاء المصرية ان نوم النساء على بطنهن من المكروهات شرعا، وإن أباحته بشرط وحيد ، وردت دار الإفتاء المصرية على سؤال ورد إليها؛ عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، جاء مضمونه.. أنا بنام علي بطني، هل هذا حرام، لأني مش عارفة أنام على جنبي؟. وخلال فيديو نشرته عبر قناتها على موقع الفيديوهات يوتيوب، قالت الإفتاء: “ورد أن النوم على البطن، نومة الشيطان، فلو تقدري تنامي على جنبك اليمين يكون أفضل، مقدرتيش تغيري ومتعودة على كدا، فخلاص مفيش مشكلة وإن شاء الله ربنا يعفو عنكي”.
وفي سياق آخر، ردت دار الإفتاء المصرية على سؤال آخر ورد إليها عن حكم جواز الوضوء بالكحل. وقالت دار الإفتاء، من خلال البث المباشر المذاع على صفحة دار الإفتاء المصرية عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، إن الوضوء يتطلب إزالة جميع ما يمنع وصول الماء إلى الأعضاء المطلوب مسحها أو غسلها في الوضوء. وأضافت دار الإفتاء، أنه إذا كان هناك أي مادة على جسم الإنسان تمنع وصول الماء، سواء كانت على اليد أو الوجه أو القدم أو غيرهم، فـ إنه يجب الإزالة. وتابعت دار الإفتاء المصرية، أنه إذا كانت المادة شئ خفيف ولا يمنع وصول الماء إلى العضو فـ إن الوضوء جائز وصحيح ولا شيء فيه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: